الجمعة 30 أكتوبر 2020

الفخفاخ: الوضع الإقتصادي سيكون أسوأ مما كان عليه بعد كورونا

أكد إلياس الفخفاخ رئيس الحكومة، خلال حوار خاص لقناة فرانس 24 اليوم الثلاثاء، أن الوضع الإقتصادي كان سيئا في بداية السنة وقبل تسلّم حكومته السلطة، ”وسيكون أسوأ من ذي قبل بعد كورونا”.

وتابع الفخفاخ ”أمامنا هدفان كبيران بعد القضاء على فيروس كورونا، وهما القضاء على الفقر وإنقاذ الإقتصاد وتغييره”. وأضاف في هذا الصدد ” فيروس كورونا عرّى الوضع الاجتماعي الحساس والفقر وهشاشة الوضع الاقتصادي.. وزّعنا أكثر من مليون و200 ألف للعائلات المعوزة ومحدودة الدخل.. أكثر من 10 آلاف شركة في البطالة الفنية..”.

كما شدّد على أن حكومته اتخذت ”كل الاجراءات من أجل مساندة المؤسسات وعدم فقدان مواطن شغل” مستدركا ”لكن الاصلاحات الجذرية تنتظرنا..الوضع صعب ودخولنا الحكومة كان لإنقاذ الاقتصاد والإصلاح”.

وعن عدم إعلان الأرقام الإقتصادية التي وجدتها الحكومة مع تسلمها الحكم رغم إلتزامه بذلك، شدد الفخفاخ على أن حكومته ”لا تملك شيءً لإخفائه” قائلا ”سنواصل تمشي الشفافية الذي انتهجناه”.

0 Reviews

Write a Review

شاهد أيضاً

علاقة بين فيروس كورونا بالسكتة الدماغية

المنبر التونسي(كورونا) – في دراسة جديدة بجامعة كامبريدج البريطانية، اكتشف فريق من الباحثين ما يظنون …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *