مفاجأة: إصابات بكورونا على متن الباخرة السياحية «كازانوفا»..ووزارة الصحة تحذر

المنبر التونسي (وزارة السياحة)-دعت وزارة الصحة، اليوم في بلاغ صادر عنها، كل الركاب الذين سافروا على متن باخرة Danielle Casanova التي قامت بتأمين سفرات بين ميناء حلق الوادي وميناء مرسيليا خلال الفترة الممتدة بين 01 و10 جويلية 2020، والتي ثبت تسجيل إصابات بفيروس كورونا الجديد في صفوف طاقمها، إلى ملازمة الحجر الصحي الذاتي بمقر الإقامة وإحترام قواعد حفظ الصحة والإتصال بأرقام الإسعاف الطبي الاستعجالي في صورة ظهور أعراض الاصابة بفيروس كوفيد-19.
وتجدر الإشارة إلى أن المصالح الصحية تفطنت إلى وجود إصابات بفيروس كورونا في صفوف طاقم الباخرة «كازانوفا»، وهي باخرة مخصصة للرحلات السياحية وقد أمنّت رحلات بين تونس ومرسيليا على امتداد الفترة الممتدة من 1 إلى جويلية، وهو ما يؤشر على امكانية حدوث إصابات في صفوف سياح نزلوا من الباخرة إلى تونس بعد إتمام رحلتهم، وقد دعت وزارة الصحة كل هؤلاء إلى الإلتزام فورا بالحجر الصحي الذاتي للتأكد من وجود الإصابة من عدمها.
هذا وقد أشارت مديرة المرصد الوطني للأمراض الجديدة والمستجدة إلى أن كل أعوان الديوانة وشرطة الحدود الذين تعاملوا مع ركاب الباخرة «كازانوفا» سيتم إخضاعهم إلى التحاليل الطبية اللازمة بداية من الإثنين المقبل.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق