بروتوكول استئناف النشاط الرياضي لكرة اليد

المنبر التونسي (كرة اليد)-الجامعة التونسية لكرة اليد
المكتب الجامعي تونس في 23 جويلية 2020
*******************
قـرار تـرتيبي في المصادقة على البروتوكول الإداري و القانوني
لاستئناف النشاط الرياضي عن الموسم الرياضي 2019/2020

تبعا لمداولات أعضاء المكتب الجامعي في اجتماعه المنعقد بتاريخ يوم 18 جوان 2020 في خصوص التبعات الإدارية و القانونية لقرار استئناف أنشطة الأندية الرياضية في صنفي الرجال و السيدات عن المتبقى من الموسم الرياضي 2019/2020 ،
و على اثر مختلف المقترحات الواردة على الجامعة التونسية لكرة اليد من طرف مختلف الأندية الرياضية بمناسبة اشغال الجلسة العامة الخارقة للعادة و الجلسة العامة العادية المنعقدة بمدينة المنستير بتاريخ 11 جويلية 2020 ،
و عملا بتعديلات الرزنامة الرياضية لمختلف المسابقات في صنفي الرجال و السيدات مع الاخذ بعين الاعتبار الظروف الاستثنائية التي رافقت عملية انقطاع النشاط الرياضي في مرحلة أولى و قرار التمديد في فترة الموسم الرياضي الاصلية المتخذ في مرحلة ثانية، فقد قرر المكتب الجامعي إقرار التدابير الإدارية و القانونية التالية في نطاق تنظيم عملية استئناف النشاط الرياضي المتعلقة بخوض المتبقى من المسابقات الرياضية للموسم الرياضي الحالي 2019/2020 :

أولا : اخذا بعين الاعتبار ان نهاية الموسم الرياضي يصادف تاريخ 30 جوان من السنة الرياضية الجارية تطبيقا لأحكام الفصل 38 (مكرر) من مجلة التراتيب العامة و عملا بقرار الجامعة التونسية لكرة اليد القاضي بالتمديد في مدة السنة الرياضية 2019/2020، فقد تقرر التمديد في مفعول اجازات اللاعبين و اللاعبات و المرافقين الى نهاية المسابقات الرياضية في صنفي الرجال و السيدات و يترتب عن ذلك القرار التمديد الآلي لمفعول جميع عقود اللاعبين المحترفين المنتهية اصليا في 30 جوان 2020 و ذلك الى غاية فترة نهاية المسابقات الرياضية الحالية الموافق لتاريخ اجراء الدور النهائي لكاس تونس لكرة اليد لمختلف الأصناف المبرمجة
ثانيا : تدعو الجامعة التونسية لكرة اليد الأندية الرياضية و منظوريها من لاعبين و مدربين بذل العناية القصوى قصد إيجاد صيغة تفاهم و تسوية الوضعيات المالية العالقة المرتبطة بكامل فترة توقف النشاط الرياضي المحلي جراء ازمة وباء الكوفيد 19 باعتبار ضرورة التقليص قدر الإمكان من حالات و فرضيات رفع النزاعات الناجمة عن تلك الوضعيات ، هذا و في صورة عدم التوصل الى تسوية تلك الوضعيات بصفة اتفاقية فان الجامعة التونسية لكرة اليد تتبنى إمكانية تسوية الأندية الرياضية على الأقل لنصف جميع المستحقات التعاقدية الواجبة الدفع عن كامل فترة توقف النشاط الرياضي و يعتبر النادي الذي يستظهر لاحقا امام انظار اللجنة المركزية لفض النزاعات بما يفيد خلاص نصف تلك المستحقات قد أبرأ ذمته تجاه معاقده طبقا للقانون.
ثالثا : يتعين على جميع اللاعبين و اللاعبات الذين انتهت عقودهم الاصلية او انقضى مفعول اجازاتهم بتاريخ 30 جوان 2020 التمادي في اسداء خدماتهم لأنديتهم الاصلية الى غاية تاريخ نهاية المسابقات الرياضية الواقع تمديدها بموجب هذا القرار و يتعين على جميع اللاعبين المذكورين بذل العناية الكاملة و التقيد بقواعد الجدية و الانضباط تجاه انديتهم المذكورة طيلة فترة التمديد و في صورة عدم احترام اللاعبين لذلك الالتزام، فان أي اخلال به يعد خطأ فادحا موجبا للمسائلة التأديبية امام هياكل الجامعة التونسية لكرة اليد المختصة.
و لا ينطبق هذا الالتزام في جانب اللاعبين الممضين لعقود انتداب مع اندية اجنبية عن الفترة اللاحقة لتاريخ 30 جوان 2020 و تكون عمليات انتقالات اللاعبين نحو الخارج حرة و خاضعة لأحكام مجلة الانتقالات بين الجامعات للاتحاد الدولي لكرة اليد Règlement de transfert entre fédérations IHF
رابعا : يتم تأجيل تنفيذ جميع العقود الجديدة المبرمة من طرف اللاعبين مع أندية رياضية جديدة كما يتم تأجيل المصادقة عليها من طرف مصالح الجامعة التونسية لكرة اليد المختصة الى ما بعد نهاية الموسم الرياضي الحالي 2019/2020. 
خامسا : يسمح لكل لاعب عائد من فترة اعارة من الخارج من ضمن قائمة اللاعبين المؤهلين في استعادة حق اللعب مجددا في صفوف فريقه الأصلي بداية من تاريخ توقف النشاط، ان يعزز مجددا صفوف ناديه الأصلي المذكور لكامل الفترة المتبقاة شريطة ان يكون مرسما بالقائمة الاسمية النهائية الواقع ايداعها لدى مصالح الجامعة التونسية لكرة اليد عن الموسم الرياضي 2019/2020 تطبيقا لاحكام الفصل 105 من مجلة التراتيب العامة .
سادسا : يسمح لكل ناد رياضي في صنفي الاكابر و الكبريات الاستعانة بخدمات اللاعبين و اللاعبات المنتمين لصنف الاصاغر ممن هم مرسمون بالقائمة الاسمية النهائية للأصاغر و الموجهة في الآجال القانونية قبل تاريخ 20 جانفي 2020 تطبيقا للفصل 105 من مجلة التراتيب العامة شريطة احترام التدابير و التراخيص الطبية المعمول بها في هذا المجال و يتعين على النادي الراغب في الانتفاع بهذا الخيار التقيد بالعدد الأقصى المسموح بتسجيله على ورقات مقابلات صنف الاكابر او الكبريات
سابعا : تعتبر الفترة الفاصلة بين تاريخ استئناف النشاط الرياضي و تاريخ نهاية الموسم الرياضي 2019/2020 فترة محمية بالنسبة للاعبين و المدربين و يتعين خلاصهم في مستحقاتهم عن طيلة تلك الفترة و في صورة عدم الإيفاء بتلك المستحقات و رفع ذلك الامر لاحقا امام انظار اللجنة المركزية لفض النزاعات لدى الجامعة التونسية لكرة اليد، فان الاحكام الصادرة في الزام النادي المخل بالتزاماته المالية تكون وجوبا مقترنة بتدابير حمائية فورية في منع النادي المذكور من الانتدابات.
ثامنا : يتم تقدير قيمة الراتب الشهري المستحق لفائدة اللاعبين و المدربين المحترفين عن الفترة الإضافية الواقع تمديدها في الموسم الرياضي الحالي 2019/2020 اخذا بعين الاعتبار متوسط المعدل الشهري لقيمة الرواتب الشهرية المستحقة عن الموسم المذكور. 
تاسعا : ينتفع الرياضي المعاقب بفترة توقف النشاط الرياضي دون الاعتماد على أي مفعول تعليقي لها في المادة التأديبية و ذلك في خصوص احتساب انقضاء فترة اليقظة période probatoire la بالنسبة للعقوبات التأديبية بالحرمان من النشاط الرياضي المحلاة بمفعول تأجيل تنفيذها عملا بأحكام الفصل 159 مكرر من مجلة التراتيب العامة
عاشرا : تتقيد الهياكل التأديبية باحترام قاعدة منع اكساء قراراتها الصادرة في المادة التأديبية بآلية تأجيل التنفيذ خلال الثلاثة الأشهر الأخيرة من الموسم الرياضي عملا بأحكام الفقرة الأخيرة من الفصل 159 من مجلة التراتيب العامة و تكون هذه القاعدة نافذة خلال فترة التمديد المقررة للمتبقى من الموسم الرياضي 2019/2020

يكون هذا القرار الترتيبي نافذ المفعول بجميع فروعه بتاريخ صدوره و تعارض به جميع الأندية الرياضية المنخرطة لدى الجامعة التونسية لكرة اليد و جميع منخرطيها و منظوريها طبقا للقانون
عن المكتب الجامعي 
الكاتب العام.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق